السعودية: اعتقال ثامر بن عبدالكريم الخضر

تلقت منظمة الكرامة نسخة من بيان لجمعية الحقوق المدنية والسياسية السعودية مفاده قيام مباحث القصيم مساء الأربعاء 3 مارس 2010 باعتقال الناشط الحقوقي ثامر بن عبد الكريم الخضر، الإبن الأكبر للدكتور عبد الكريم بن يوسف الخضر، أستاذ الفقه المقارن في كلية الشريعة، وأحد أعضاء جمعية الحقوق المدنية والسياسية في السعودية، وربما كان اعتقاله لإشغال والده به، عن العمل الحقوقي.

ويضيف البيان أن ثامر الخضر من الشباب الجامعي المهتم بالحقوق والشأن العام، وهو ناشط في متابعة قضايا السجناء، ومن شباب تيار المطالبة بالنظام الدستوري. وأن اعتقاله يوحي برسالة للشباب المتدين الذي بدأ يدرك أهمية العمل السلمي والحقوقي أسلوبا للإصلاح، بديلا عن العنف والتطرف، إلا أن أجهزة الأمن القمعية، لا تفرق بين العنف والعمل السلمي.

ودائما حسب البيان شنت مباحث القصيم حملة اعتقالات ومداهمات واسعة في مدينة بريدة شملت أفرادا من الشباب واليافعين، بل شملت الاعتقالات أسرا كاملة بنسائها وأطفالها حتى الرضع.

وتطالب منظمة الكرامة السلطات السعودية بإطلاق سراح ثامر الخضري وكل معتقلي الرأي الذين تكتظ بهم سجونها مشيرة أنها ستتابع حالة ثامر الخضر عن كثب مع الآليات المختصة بالأمم المتحدة، مذكرة في نفس الآن السلطات السعودية أن هذا الاعتقال يتعارض والتزاماتها المحلية و الدولية .

منظمة الكرامة لحقوق الانسان

Advertisements