بسم الله الرحمن الرحيم

إلى خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود  حفظه الله

وبعد:

الحمد لله الذي ميز هذا البلد بالإسلام والإيمان وجعل من يقود هذا البلد لا يرضى لأبناء شعبه الذل والهوان وهذا ما يؤكد عليه في كل زمان ومكان  يا خادم الحرمين الشريفين أناشدك بإسمي  برفع هذه المظالم التي لحقت بي جراء اختطاف أبني في منتصف الليل وأناشدك باسم أمي ونساء هذا الوطن بما لحق بهن جراء اعتقال أبنائهن وكل ذلك من قبل رجال المباحث الذي تعدى ضررهم حتى ضنوا أنهم فوق مستوى المحاسبة والمسألة حتى  فقدت كثير من النساء أبنائها دون أن تعرف السبب الحقيقي بذلك .

أما  أنا فإني أعلم أن السبب الحقيقي خلف اختطاف ابني في منتصف ليلة الخميس هو أن ابني قد وقّّّّّّع العديد من الخطابات المرفوعة إلى مقامكم الكريم لبيان بعض المظالم الواقعة على أبناء شعبكم الكريم ولعل مثل هذا الفعل من جهاز المباحث هو محاولة لطمس الحقائق قبل وصولها إلى ولاة الأمر في هذه البلاد المباركة

ومما يدل على ذلك أن أمر المتابعة والمضايقة لم يقتصر على ابني المختطف بل توبع ابني الذي لم يتجاوز من العمر سبعة عشرة عاما حتى أوقف بالقوة وأشهر بوجهه السلاح وهو لم يرفض الوقوف ولم يطلب منه ذلك وأما ابني المختطف فقد توبع أكثر من مرة ولعدة أيام وفي كل مكان يترقبون ذهابه وإيابه ولا يعلم نفسه ما السبب وكان يشكو لي حاله وأقول له يا بني : إن هذا البلد له من يرعاه بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم ولا يرضى أن يعيش أبنائه في قلق ولعل من يفعل ذلك معك هم بعض الشباب المغرضين وفي يوم الأربعاء الموافق17/3/1431 هـ الساعة العاشرة ليلا كلمت ابني هاتفيا وطلبت منه ان يأتي لي في بيت أهلي ليذهب بي إلى بيتي فقال لي ابشري أنا جاي بالطريق فأحسست بتأخره علي فاتصلت به عدة مرات ولم يرد علي فاتصلت مرة أخرى فوجدته مقفل ثم عاودت الاتصال فمازال مقفل فقلقت عليه لعلمي بالمراقبة له سابقا ولم يقلقني سوى انني اعتقدت انالي اعتقله هم رجال المباحث ولعلمي بأن معاملتهم سيئة لأنهم يشهرون الأسلحة في وجوه من ارادو اعتقاله والتهديد به بسبب أو بدون سبب  وكأن جميع أبناء هذا الوطن  مرتكبين للجريمة أو مهربين للمخدرات

ثم عاودت الاتصال مرة أخرى فمسك الخط ولكن لا مجيب فاتصلت على والده فقال: أن ابني قد خرج من عندي وأتى إليكم قبل ساعة تقريبا فاتصلت على ابني الأخر فقلت: أني اتصل على ثامر ولم يرد علي فإذا ذهبت بإخوتك إلى البيت فتعال وخذني فاتصلت مرة أخرى عليه وقلت له:قبل ما تأتي إلي لتأخذني اتصل على  لعل يكون ثامر قد أتى وبعد ذلك اتصل زوجي علي وقال: الم يرد عليكم ثامر لأني اتصل به ولم يرد علي  فقلت لزوجي: لا لم يرد ثامر فقال زوجي:أنا جاي لكم بالطريق فلما أتى قال لي: أنني اتصلت على المباحث فأخبروني انهم اعتقلوهم وأنهم قد ضربوا بجميع أنظمة الدولة التي تحكم أمر القبض والاعتقال عرض الحائط واعتقلوا ثامر في الليل مخالفين هذه الأنظمة التي تنص على أن الاعتقال يكون في النهار فقلت: حسبي الله ونعم الوكيل لأني لم اشهد على ابني سوء,ولم اخبر بأي شي فعل وبعد ان جاءوا في الصباح لتفتيش المنزل سألهم زوجي عن سبب الاعتقال فقالوا: هذا أمر جاي من ولي الأمربالرياض فقلت لزوجي : من يقصد بدلك؟؟ هل يقصد بذلك خادم الحرمين الشريفين!!! إذا كان خادم الحرمين الشريفين فإني اعلم أنه لن يرضى بهذا الذل والمهانة لأبناء وطنه و شعبه وزلزلة الأمن في هذا البلد المبارك وإنشاء القلق في شعبه فآمل منك يا خادم الحرمين الشريفين- والذي وعدتنا نحن أبناء شعبك أن تضرب الظلم بهامة العدل وأن ترفع جميع المظالم عن شعبك وأبنائهم -أن تنظر إلى ما نحن فيه من اضطهاد ومهانة وإذلال من قبل رجال المباحث وعدم تقديرهم  لشعب هذا الوطن المعطاء

خادم الحرمين الشريفين:

ان ماحصل عند اعتقال الابن ثامر يعتبر انتهاك صارخ لجميع الأنظمة المحلية والدولية وخاصة نظام الإجراءات الجزائية وذلك لوجود عدة مخالفات من أهمها:

1-ان اعتقال ثامر كان عن طريق ايقافه بالقوة حيث اعترض رجال المباحث سيارته وهو ذاهب من والده لإحضار والدته

2- انه تمت مصادرة سيارته معه إمعانا من رجال المباحث في الاذلال.

3-ان اعتقاله تم في الساعة الحادية عشر ليلاً أي مايقارب منتصف الليل.

4-أنه تم القبض عليه دون ان توجه اليه أي تهمة.بل ولم توجه اليه حتى الآن وبعد مضي أكثر من أربعة عشر يوماً حيث لم نبلغ رسمياً بشي.

5- أنه تم احضار قوة كبيرة لمداهمة منزلنا مكونة من مجموعة من سيارات ومعدات الطوارئ والشرطة والمباحث وتم تطويق جميع الحي الذي نقطن فيه حتى نظهر أمام الناس وكأننا مجرمين .

6-انه تم تفتيش منزلنا بدون أمر او إذن تفتيش وعندما طلبنا اذن التفتيش ادعى ضابط المباحث ان الذي اذن له بذلك هو ولي الأمر.

7-انه لم يأذن لنا ولا للابن ثامر بإحضار محامي يحضر التحقيق,

8- ان الابن ثامر لايزال يقبع في سجن انفرادي .

9-انه منع من مواصلة دراسته الجامعية طيلة هذه الفترة.

10-انه لم يسمح لنا بزيارته حتى الان.

وبناء على ذلك أفيدكم مقامكم الكريم بالاتي:

1-أن هذه الإجراءات مخالفة مخالفة صريحة وصارخة للأنظمة الصادرة من قادة هذه البلاد وخاصة نظام الاجراءات الجزائية.

2-أن من قام بذلك يعتبر قد انتهك أبسط حقوق الإنسان والواجب توفيرها لمن يراد اعتقاله.

3-انني أطالب بمحاسبة كل من قام بذلك لمخالفته للأنظمة المحلية الصادرة من قادة هذه البلاد والدولية الموقع عليها من قبل المملكة في الهيئات الدولية. ولردع المتجاوز عن مواصلة هذه الانتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان.

4-انني احمل من قام بذلك كامل المسئولية الشرعية والنظامية عن جميع ماحصل ويحصل للابن ثامر-يحفظه الله-من أضرار نفسية او جسدية أو عقلية ,كما أحتفظ بحقي الكامل في متابعة المطالبة بمحاسبة ومحاكمة المعتدين علينا والمتجاوزين للأنظمة أمام جميع الجهات المسؤلة لمطالبتهم بالحق العام لمخالفتهم للأنظمة المعمول بها ومطالبتهم بالحق الخاص في تعديهم واعتقالهم للابن وتفتيشهم المنزل بدون اذن قضائي بذلك.

كما  امل منكم ياخادم الحرمين الشريفين –يحفظكم الله-ان تأمر بالتحقيق مع جميع من يتجاوز أنظمة الدولة كائناً من كان ولو كانوا رجال المباحث الذين يتصرفون وكأنه لا محاسب لهم ولا رقيب

وان تأمر يا خادم الحرمين برفع المظالم الواقعة علينا وبإطلاق سراح أبناء شعبك المظلومين ومحاكمة المخطئين والصلاة والسلام على سيد المرسلين نبينا محمد وآله وصحبه أجمعين

مقدمه/

الجوهرة بنت عبد الرحمن بن علي بن جربوع القفاري

ارسل الاصل لخادم الحرمين الشريفين بالبريد الممتاز برقم EQ049101821SA وتاريخ1/4/1431هـ الموافق 17/3/2010م

أرسلت صورة مع التحية لصاحب السمو الملكي النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية بالبريد الممتاز برقم EQ049101835SA وتاريخ1/4/1431هـ الموافق 17/3/2010م

أرسلت صورة مع التحية لصاحب السمو الملكي مساعد وزير الداخلية للشئون الأمنية بالبريد الممتاز برقم EQ049101849SA وتاريخ1/4/1431هـ الموافق 17/3/2010م

أرسلت صورة مع التحية لصاحب السمو الملكي أمير  منطقة القصيم بالبريد المسجل برقم RP742052294SA وتاريخ1/4/1431هـ الموافق 17/3/2010م

أرسلت صورة مع التحية لمدير عام المباحث بالبريد السجل برقمSA RP739047881وتاريخ1/4/1431هـ الموافق 17/3/2010م

Advertisements